أخبار التقنية

قريبا نظارة HoloLens 2 تحتوى على رقاقة ذكاء اصطناعي من شركة مايكروسوفت

قريبا نظارة HoloLens 2 تحتوى على رقاقة ذكاء اصطناعي من شركة مايكروسوفت

 

أعلنت شركة مايكروسوفت اليوم أن الجيل القادم من نظارة الواقع المختلط HoloLens ستحتوي على شريحة ذكاء اصطناعي من تصميم مايكروسوفت، والتي ستستخدم لتحليل البيانات المرئية مباشرةً على الجهاز مما يوفر الوقت بسبب عدم رفع البيانات على الخدمة السحابية، مما سيمنح المستخدم أداء أسرع على نظارة HoloLens 2 مع الإبقاء على ميزة إمكانية نقل الجهاز قدر الإمكان.

وجاء هذا الإعلان عقب اتجاه أكبر شركات التكنولوجيا الآن لتلبية متطلبات الحسابية الذكاء الاصطناعي الحالية، فالهواتف الحالية ليست مبنية للتعامل مع هذه الأنواع من البرامج وعند الطلب من الهواتف الحالية فعل ذلك تكون النتيجة بطيء الجهاز أو استنزاف البطارية.

تشغل الذكاء الاصطناعي مباشرةً على الهواتف ونظارات الواقع المعزز له العديد من المزايا، يساهم في تسريع أداء أحد الأجهزة فليس هناك داعي لإرسال البيانات لخوادم خارجية، بالإضافة إلى أنها تجعل الجهاز أكثر سهولة في الاستخدام بسبب عدم تطلبه اتصال دائم بالأنترنت وأيضًا أكثر أمانًا بسبب عدم نقل البيانات من الجهاز لأي مكان آخر.

هناك طريقتان رئيسيتان لتسهيل وجود الذكاء الاصطناعي على الأجهزة، الأولى من خلال بناء شبكات عصبية خاصة خفيفة الوزن التي لا تتطلب قوة معالجة كبيرة، والثانية من خلال صنع معالجات الذكاء الاصطناعي، معماريات وبرمجيات مخصصة، وهو ما تقوم به شركات مثل ARM وكوالكوم، ويُشاع أيضًا أن آبل تقوم ببناء معالج ذكاء اصطناعي خاص بها للآيفون باسم Apple Neural Engine وهو نفس ما تفعله مايكروسوفت الآن لنظارة HoloLens.

هذا السباق لبناء معالجات الذكاء الاصطناعي للهواتف يعمل إلى جانب العمل لصنع رقائق ذكاء اصطناعي متخصصة للخوادم؛ حيث تعمل شركات مثل إنتل، إنفيديا، جوجل ومايكروسوفت على مشاريعها الخاصة في هذا النطاق.

وأوضح “دوج بورجر” مهندس أبحاث بمايكروسوفت أن الشركة تواجه التحدي المتمثل في إنشاء معالجات الذكاء الاصطناعي للخوادم بشكل جدي، وأضاف أن طموحهم هو أن تكون لديهم الخدمة السحابية الأولى للذكاء الاصطناعي، وإضافة قدرات الذكاء الاصطناعي بجهاز HoloLens من الممكن أن يساعد في تحقيق هذا الهدف، وذلك من خلال التركيز على خبرة الشركة في معماريات الرقائق اللازمة للتعامل مع الشبكات العصبية.

بالنسبة للجيل الثاني من HoloLens فسيتم بناء معالج الذكاء الاصطناعي في وحدة المعالجة الثلاثية الأبعاد HPU، والذي سيقوم بمعالجة البيانات من جميع أجهزة الاستشعار على الجهاز، بما في ذلك وحدة تتبع الرأس وكاميرات الأشعة تحت الحمراء؛ وسيتم استخدام معالج الذكاء الاصطناعي لتحليل هذه البيانات باستخدام الشبكات العصبية العميقة، والتي تعتبر واحدة من الأدوات الرئيسية لمنظمة للذكاء الاصطناعي.

لا يوجد تاريخ رسمي حتى الآن لإصدار نظارة HoloLens 2 لكن هناك شائعات عن إصدارها عام 2019.

تعرف على مصدر الخبر من هنا 

 

الوسوم

hema Dwidar

اسمي إبراهيم دويدار مصرى الجنسية, مقيم بالمملكة العربية السعودية , اعشق مجال الكمبيوتر والانترنت و الويندوز والمعلوميات , اقوم بشرح كل كبيرة وصغيره من معلوماتى فى هذا الموقع وعرضه لإفادة الآخرين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock